recent
أخبار ساخنة

فائدة الكركم ولماذا يجب تناوله

 الكركم هو نبات عشبي ينتمي إلى عائلة الزنجبيل، ويستخدم كتوابل في الطهي وكعلاج طبيعي في الطب التقليدي. يحتوي الكركم على مادة الكركومين، وهي مادة كيميائية نباتية تمتلك خواص مضادة للالتهاب ومضادة للأكسدة ومضادة للسرطان وغيرها من الفوائد الصحية. في هذا المقال، سنستعرض بعض من فوائد الكركم على الصحة العامة والوقاية من بعض الأمراض.

فائدة الكركم ولماذا يجب تناوله

فائدة الكركم للشعر

الكركم هو نبات زنجبيلي يستخدم كتوابل ومنكهات في الطبخ، ولكن له أيضا فوائد عديدة للشعر وفروة الرأس. بعض فوائد الكركم للشعر هي:

  • - يساعد على علاج مشاكل فروة الرأس مثل الالتهابات والأكزيما والفطريات والثعلبة، وذلك بفضل خصائصه المضادة للالتهابات والحساسية والفطريات .
  • - يقوي بصيلات الشعر ويمنع تساقطه بواسطة مادة الكركمين التي تنشط الدورة الدموية في فروة الرأس وتزيد من كثافة الشعر .
  • - يعمل كملون طبيعي للشعر، خاصة للشعر الأشقر أو البني الفاتح، حيث يمكن خلطه مع شاي البابونج أو الزعفران لتفتيح لون الشعر .
  • - يعالج قشرة الرأس بتطهيرها من الجراثيم والالتهابات وتحفيز تدفق الدم فيها .
  • - يحمي الشعر من التلف الناجم عن التقلبات الجوية أو التعرض لأشعة الشمس أو المواد الكيميائية، حيث يحتوي على فيتامينات ومضادات أكسدة تغذي وترطب الشعر .

للاستفادة من فوائد الكركم للشعر، يمكن استخدامه في صورة مسحوق أو خلطه مع مواد طبيعية أخرى مثل الحليب أو العسل أو زيت الزيتون، وتطبيقه على فروة الرأس أو كامل الشعر لمدة تتراوح بين 15 إلى 30 دقيقة، ثم غسله بالماء والشامبو .

فائدة الكركم للبشرة 

الكركم هو نبات عشبي يستخدم كتوابل في الطبخ وكعلاج طبيعي في الطب الشعبي. للكركم العديد من الفوائد للبشرة، فهو يحتوي على مواد مضادة للالتهاب والأكسدة والميكروبات، ويساعد على تحسين مظهر وصحة البشرة بطرق مختلفة. فيما يلي بعض فوائد الكركم للبشرة:

  • - يعالج حب الشباب وآثاره: يمكن استخدام خليط من الكركم والعسل وعصير الليمون كقناع للوجه، حيث يساعد على تنظيف المسام وقتل البكتيريا المسببة لحب الشباب، ويخفف من الالتهابات والانتفاخات، ويقلل من ظهور الندوب والبقع .
  • - يقلل من إفراز الدهون: يمكن استخدام خليط من الكركم وعصير البرتقال كغسول للوجه، حيث يساعد على تنظيم إنتاج الزهم وتصغير المسام، ويمنح البشرة مظهرًا نضرًا ومشرقًا .
  • - يرطب البشرة الجافة: يمكن استخدام خليط من الكركم وبياض بيضة وزيت زيتون وماء ورد وعصير ليمون كقناع للوجه، حيث يساعد على تغذية وترطيب البشرة، ويزيل الخلايا الميتة، ويحافظ على نعومة ومرونة البشرة .
  • - يقاوم التجاعيد: يمكن استخدام خليط من الكركم والأرز المطحون والحليب وعصير الطماطم كقناع للوجه، حيث يساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين في الجلد، ويقوي أنسجته، ويحارب علامات التقدم في السن، مثل التجاعيد والخطوط .
  • - يزيل الهالات السوداء: يمكن استخدام خليط من الكركم واللبن كقناع لمحيط العين، حيث يساعد على تفتيح لون البشرة، وتحسين دوران الدم، وتقليل التورمات .
  • - يشفى الحروق: يمكن استخدام خليط من الكركم وهلام الصبار كدهان للحروق، حيث يساعد على تبريدها وتطهيرها، وتسريع علاجها، والحد من ظهور ندوب .
  • - يفتح التصبغات: يمكن استخدام خليط من الكركم والليمون أو عصير الخيار كغسول للوجه، حيث يساعد على تفتيح المناطق المصابة بالتصبغات أو التغيرات في لون الجلد، مثل الميلانولية أو التان .

فائدة الكركم للمعدة

الكركم هو نبات ذو خصائص طبية وغذائية عديدة، ويستخدم في العديد من الوصفات الشعبية لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي. وفيما يلي بعض فوائد الكركم للمعدة:

  • - يساعد الكركم على تخفيف حموضة المعدة والارتجاع المريئي، لأنه يحتوي على مركبات قلوية تعادل حموضة المعدة وتمنع ارتدادها إلى المريء.
  • - يسهل الكركم عملية الهضم، لأنه يحتوي على ألياف وفيتامينات ومعادن ومضادات للالتهابات والأكسدة، التي تحفز إنتاج أنزيمات المعدة وتسرع حركة الأمعاء وتساعد على امتصاص الغذاء.
  • - يقلل الكركم من آلام المعدة، لأنه يحارب الالتهابات والبكتيريا والفيروسات التي تسبب التهاب المعدة أو التسمم الغذائي أو الحساسية من بعض الأطعمة.
  • - يخفف الكركم من اضطرابات المعدة، مثل الإسهال والغازات والغثيان، لأنه يحتوي على بوتاسيوم ومغنسيوم التي تحارب الجفاف، وكركمين التي تقلل من إنتاج الغازات، ومضادات للبكتيريا والفيروسات التي تسبب الغثيان.
  • - يخفف الكركم من متلازمة القولون العصبي، لأنه يهدئ حركة العضلات غير الطبيعية في القولون، ويقلل من التشنجات والانتفاخ.
  • وللاستفادة من فوائد الكركم للمعدة، ينصح بإضافة ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم إلى الطعام أو المشروبات يوميًا، أو شرب شاي الكركم المحضر بإضافة مسحوق الكركم والقرفة وجوزة الطيب والقرنفل والزنجبيل إلى الماء المغلي، ثم تحلية بالعسل .

ولكن يجب تجنب تناول كميات كبيرة من الكركم لفترات طويلة، لأنه قد يسبب أضرارًا للمعدة، مثل الغثيان أو آلام البطن أو اضطرابات المعدة. كما يجب استشارة الطبيب قبل تناول الكركم للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في سيولة الدم أو سكر الدم.

فائدة الكركم للمفاصل 

يعتبر الكركم من التوابل الشائعة في المطبخ الشرقي، وله فوائد صحية عديدة، منها تحسين وظائف المفاصل والعظام. يحتوي الكركم على مادة تسمى الكركمين، وهي مضادة للالتهابات والأكسدة، وتساعد على تخفيف الألم والتورم في المفاصل المصابة بالتهاب أو تآكل. كما أن الكركم يحفز إنتاج السائل المفصلي، وهو مادة ترطب وتزيت المفاصل، وتحميها من التلف. يمكن استخدام الكركم بطرق مختلفة للحصول على فوائده للمفاصل، مثل إضافته إلى الطعام أو شربه مع الماء أو الحليب أو العسل، أو تناوله كمكمل غذائي، أو تطبيقه موضعيا على المنطقة المؤلمة. ينصح باستشارة الطبيب قبل استخدام الكركم لعلاج المفاصل، لتجنب أي تفاعلات سلبية مع الأدوية أو الحالات الصحية الأخرى.

فائدة الكركم للجسم  

الكركم هو نوع من التوابل الشائعة في المطبخ الشرقي، وله العديد من الفوائد الصحية للجسم. وفقاً لبعض الدراسات، يحتوي الكركم على مادة تسمى الكركمين، وهي مادة مضادة للالتهابات والأكسدة، وتساعد في مقاومة بعض الأمراض مثل السرطان والزهايمر والسكري . كما يساعد الكركم في تحسين صحة الكبد والجلد والقلب، ويساعد في خسارة الوزن وتنظيف الجسم من السموم . يمكن تناول الكركم بشكل مباشر أو على شكل كبسولات أو مشروبات، ولكن يجب الانتباه إلى عدم تجاوز الجرعة الموصى بها، حيث قد يسبب بعض الآثار الجانبية مثل نزيف المعدة أو انخفاض سكر الدم أو حساسية. ينصح باستشارة الطبيب قبل استخدام الكركم لأي غرض طبي.

 اضرار الكركم

الكركم هو نوع من البهارات التي تستخدم في الطبخ والطب الشعبي لفوائدها الصحية المتعددة، مثل تقوية المناعة ومكافحة الالتهابات والسرطان. ولكن، هل تعلم أن الكركم قد يسبب أضراراً جانبية للجسم إذا تم تناوله بشكل مفرط أو غير مناسب؟ في هذا النص، سنستعرض أهم أضرار الكركم على صحة الجسم وكيفية تجنبها.

أهم أضرار الكركم على صحة الجسم هي:

  • - حصى الكلى: يحتوي الكركم على مادة تسمى الأكسالات، التي تزيد من خطر تشكيل حصوات في الكلى عند ارتباطها بالكالسيوم في الجسم.

  • - نقص الحديد: يمكن أن يؤثر الكركم على امتصاص الحديد في الأمعاء، مما يزيد من خطر الإصابة بفقر الدم، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص الحديد أصلاً .

  • - اضطرابات في الجهاز الهضمي: يمكن أن يسبب الكركم التهاب المعدة، والإسهال، والغثيان، وارتفاع حموضة المعدة، وتغير لون البراز، إذا تم تناوله بشكل زائد عن الحاجة .

  • - زيادة ميوعة الدم: يمتلك الكركم خصائص مضادة للتخثر، مما يزيد من خطر النزيف، خاصة لدى الأشخاص الذين يتناولون أدوية مميعة للدم أو يخضعون لعمليات جراحية .
  • - حساسية: قد يسبب الكركم ردود فعل حساسية لدى بعض الأشخاص، مثل طفح جلدي أو صعوبة في التنفس، إذا كان لديهم حساسية تجاه مركبات معينة فيه.
  • - تحفيز التشنجات: قد يؤدي تناول جرعات عالية من الكركم إلى تحفيز انقباضات عضلات جدار الرحم، مما يزيد من خطر حدوث نزيف أو ولادة مبكرة لدى الحامل.
  • - تفاقم سرطانات هرمونية: قد يؤثر مادة الكركمين في الجسم بشكل مشابه لهرمون الأستروجين، مما يزيد من خطورة سرطانات المتعلقة بالهورونات، مثل سرطان المبيض، والثدي، والرحم.
  • لتجنب هذه الأضرار، يجب اتباع التوصيات التالية:
  • - تجنب تناول مكملات غذائية تحتوي على جرعات عالية من الكركم دون استشارة طبية.
  • - اختيار نوعية جيدة من الكركم والتأكد من مصادره.
  • - التقليل من استخدام الكركم كبهار في الطعام والإقتصار على كمية قليلة.
  • - عدم تناول الكركم على معدة فارغة أو قبل فترات طويلة من تناول وجبات غذائية.
  • - استشارة طبيب قبل تناول الكركم إذا كان لديه أي حالات صحية مزمنة أو حساسية.

 كيفية استخدام الكركم

الكركم هو نوع من التوابل الشهيرة في المطبخ الهندي والشرقي، وله فوائد صحية عديدة بسبب احتوائه على مادة الكركمين المضادة للالتهابات والأكسدة. يمكن استخدام الكركم الطازج أو المجفف في الطهي أو التحضير لمشروبات مفيدة. فيما يلي بعض الطرق لكيفية استخدام الكركم:

  • - إضافة الكركم المبشور أو المسحوق إلى السلطات أو المخللات أو الأرز أو اللحوم أو الدجاج لإضفاء نكهة ولون مميزين .
  • - تحضير شاي الكركم بغلي الماء وإضافة الكركم المبشور أو المسحوق مع الزنجبيل والعسل والليمون .
  • - تحضير حليب الكركم أو الحليب الذهبي بغلي الحليب وإضافة الكركم المبشور أو المسحوق مع الزنجبيل والقرفة والعسل والفلفل الأسود .
  • - خلط الكركم المبشور أو المسحوق مع العسل لعمل عجينة وتناولها على دفعات لتخفيف أعراض نزلات البرد والتهابات الصدر.
  • - إضافة قطعة صغيرة من الكركم إلى عصائر الفاكهة والخضروات لزيادة قيمتها الغذائية.
  • - إضافة الكركم المبشور أو المسحوق إلى البيض المخفوق أو المقلي لإعطائه نكهة وصفاء.

في خاتمة هذا المقال، نود أن نلخص الفوائد الصحية المتعددة للكركم، والتي تشمل تقوية المناعة، مكافحة الالتهابات، الوقاية من السرطان، تحسين صحة الكبد، خسارة الوزن، والتخفيف من أعراض الاكتئاب والتهاب المفاصل. كما نود أن نشير إلى أن الكركم آمن للاستخدام بشكل عام، إلا في بعض الحالات التي قد يسبب فيها تفاعلات جانبية أو تداخلات دوائية. لذلك، ينصح بالرجوع إلى الطبيب قبل تناول الكركم بشكل منتظم أو بجرعات عالية. نأمل أن يكون هذا المقال قد أفادكم بالمعلومات الضرورية عن فائدة الكركم وطرق استخدامه.

google-playkhamsatmostaqltradent